الحفاظ على تحسين موقعك الإلكتروني ليكون متوافقًا مع محرّكات البحث

إذا كان موقعك الإلكتروني يظهر على Google وكنت ملمًّا بأساسيات تحسين محرّكات البحث، يتوفّر لك المزيد من الإجراءات التي يمكنك اتّخاذها لتحسين طريقة ظهور موقعك الإلكتروني على Google. أثناء إدارة موقعك الإلكتروني وصيانته، يمكن أن لاحظ حدوث حالات فريدة توثّر في محرّك بحث Google. يتناول هذا الدليل المهام الأكثر تفصيلاً لتحسين محرّكات البحث، مثل التحضير لنقل موقع إلكتروني أو إدارة موقع إلكتروني متعدّد اللغات.

التحكّم في طريقة زحف محرّك بحث Google إلى موقعك الإلكتروني وفهرسته

يجب قراءة الدليل حول آلية عمل محرّك بحث Google، وإذا لم تكُن تفهم جيدًا طريقة عمل مسار الزحف/الفهرسة/العرض، سيكون من الصعب تصحيح الأخطاء أو توقُّع سلوك محرّك البحث هذا على موقعك الإلكتروني.

المحتوى المكرر

تأكَّد من أنّك تفهم ماهية الصفحات الأساسية ومدى تأثيرها في عملية الزحف إلى موقعك الإلكتروني وفهرسته. واحرص أيضًا على أن تفهم طريقة إزالة المحتوى المكرر أو معالجته على موقعك الإلكتروني، عند الحاجة إلى ذلك.

الموارد

تأكَّد من أنّ محرّك بحث Google يستطيع الوصول إلى أي موارد (الصور وملفات CSS وما إلى ذلك) أو صفحات تريد أن يزحف إليها محرّك بحث Google، أي ألا يتم حظرها من خلال أي قواعد في ملف robots.txt ويمكن لمستخدم مجهول الهوية الوصول إليها. لن تظهر الصفحات التي يتعذّر الوصول إليها في تقرير "تغطية الفهرسة"، وستعرضها أداة فحص عنوان URL كصفحات لم يتم الزحف إليها. ولن يتم عرض الموارد المحظورة إلا على مستوى عناوين URL الفردية في أداة فحص عنوان URL. إذا تم حظر موارد مهمة على إحدى الصفحات، قد يؤدي ذلك إلى منع محرّك البحث Google من الزحف إلى صفحتك بشكل صحيح. استخدِم "أداة فحص عنوان URL" لعرض الصفحة المنشورة للتحقّق مما إذا كان بإمكان محرّك البحث Google عرض هذه الصفحة على النحو الذي تتوقعه.

قواعد Robots.txt

يمكنك استخدام قواعد robots.txt لمنع الزحف، وخرائط الموقع لطلب الزحف. ويمكنك منع الزحف إلى المحتوى المكرّر على موقعك الإلكتروني أو الموارد غير المهمة (مثل الرسومات الصغيرة والشائعة الاستخدام، كالرموز أو الشعارات) التي قد تؤدي إلى تحميل عبء زائد على الخادم بطلبات الزحف. لا تستخدم ملف robots.txt كآلية لمنع الفهرسة، بل استخدم علامة noindex أو متطلبات تسجيل الدخول. يمكنك الاطّلاع على مزيد من المعلومات حول حظر الوصول إلى المحتوى.

خرائط الموقع

تُعدّ خرائط الموقع طريقة مهمة جدًا لإعلام محرّك بحث Google بالصفحات المهمة على موقعك الإلكتروني، وتقدّم أيضًا معلومات إضافية (مثل معدل التعديلات)، وهي مهمة جدًا للزحف إلى المحتوى غير النصي (مثل الصور أو الفيديوهات). لن يحدّ محرّك بحث Google من إمكانية الزحف إلى الصفحات المدرَجة في خرائط الموقع، إلّا إنه يعطي أولوية للزحف إلى هذه الصفحات. وهذا أمر مهم على وجه الخصوص للمواقع الإلكترونية التي تغيّر محتواها بسرعة، أو الصفحات التي قد لا يتم اكتشافها من خلال الروابط. ويساعد استخدام ملفات خرائط الموقع محرّك البحث Google في اكتشاف الصفحات التي سيزحف إليها على موقعك الإلكتروني وترتيبها حسب الأولوية. اطّلِع على كل المعلومات حول خرائط الموقع هنا.

المواقع الإلكترونية العالمية والمتعدّدة اللغات

إذا كان موقعك الإلكتروني يشمل عدة لغات، أو يستهدف المستخدمين بلغات معيّنة:

نقل صفحة أو موقع إلكتروني

عند الحاجة إلى نقل عنوان URL واحد أو حتى موقع إلكتروني بالكامل، اتّبِع الإرشادات التالية:

نقل عنوان URL واحد

إذا نقلت صفحة بشكل نهائي إلى مكان آخر، تذكَّر تنفيذ عمليات إعادة التوجيه 301 للصفحة. إذا كانت عملية النقل مؤقتة لسبب ما، يمكنك عرض صفحة 302 بدلاً من ذلك لإخبار محرّك بحث Google بإمكانية مواصلة الزحف إلى صفحتك.

عندما يطلب المستخدم صفحة تمت إزالتها، يمكنك إنشاء صفحة 404 مخصّصة لتوفير تجربة أفضل. احرص على أن تعرض خطأ 404 صحيحًا، وليس خطأ soft 404 عندما يطلب أحد المستخدمين صفحة لم تعُد متاحة.

نقل موقع إلكتروني

إذا كنت بصدد نقل موقع إلكتروني بالكامل، عليك تنفيذ كل التغييرات التي تريدها على صفحة 301 وخريطة الموقع، ثم إعلام محرّك بحث Google بهذه الخطوة حتى نتمكّن من بدء الزحف إلى الموقع الإلكتروني الجديد وإعادة توجيه إشاراتك إليه. تعرَّف على كيفية نقل موقعك الإلكتروني.

اتّباع أفضل ممارسات الزحف والفهرسة

  • إتاحة إمكانية الزحف لمحرّك البحث إلى الروابط. لا يمكن لمحرّك البحث Google تتبّع الروابط إلا إذا كانت في شكل علامة <a> تحتوي على سمة href. ولن تتّبع برامج الزحف لدى Google أي روابط تستخدم تنسيقات أخرى. ولا يمكن لمحرّك بحث Google تتبُّع روابط <a> بدون علامة href أو علامات أخرى تؤدي وظيفة الروابط بسبب أحداث النصوص البرمجية الناتجة عن النقر.
  • يمكنك استخدام rel=nofollow مع الروابط المدفوعة أو الروابط التي تتطلب تسجيل الدخول أو المحتوى غير الموثوق به (مثل المحتوى الذي يرسله المستخدم) لتجنُّب تمرير إشارات الجودة الخاصة بموقعك الإلكتروني إلى هذه الأنواع من المحتوى أو تأثير جودتها السيئة في موقعك الإلكتروني.
  • إدارة ميزانية الزحف: إذا كان موقعك الإلكتروني كبيرًا للغاية (أي يضم مئات الملايين من الصفحات التي تتغير بشكل دوري أو عشرات الملايين من الصفحات التي تتغير بشكل متكرر)، قد لا يتمكن محرّك بحث Google من الزحف إلى كل أقسام موقعك الإلكتروني بالمعدّل الذي تريده، لذلك قد تحتاج إلى توجيه Google إلى أهم الصفحات على موقعك الإلكتروني. وأفضل طريقة لإجراء ذلك في الوقت الحالي هي إدراج الصفحات التي تم تعديلها مؤخرًا أو الصفحات الأكثر أهمية في خرائط الموقع، وإخفاء صفحاتك الأقل أهمية من خلال إضافة قواعد إلى ملف robots.txt.
  • استخدام JavaScript: اتّبِع اقتراحات Google بشأن استخدام JavaScript على المواقع الإلكترونية.
  • المقالات المتعددة الصفحات: إذا كانت لديك مقالة مقسمة إلى عدة صفحات، تأكَّد من أنّ هناك روابط بارزة تؤدي إلى الصفحات التالية والسابقة يمكن للمستخدمين النقر عليها (وأن تكون هذه الروابط قابلة للزحف). هذا كل ما تحتاج إليه للسماح لمحرّك بحث Google بالزحف إلى مجموعة الصفحات.
  • صفحات التمرير اللانهائي: قد يواجه محرّك بحث Google مشكلة في التنقّل على صفحات التمرير اللانهائي، لذلك يجب تقديم نسخة مقسمة إلى صفحات إذا كنت تريد أن يتم الزحف إلى الصفحة. يمكنك الاطّلاع على مزيد من المعلومات حول صفحات التمرير اللانهائي المناسبة للبحث.
  • يمكنك حظر الوصول إلى عناوين URL التي تغيّر الحالة في الموقع الإلكتروني، مثل نشر التعليقات وإنشاء الحسابات وإضافة عناصر إلى سلة التسوّق، وما إلى ذلك. ويمكنك استخدام ملف robots.txt لحظر عناوين URL هذه.
  • يمكنك مراجعة قائمة أنواع الملفات التي بإمكان محرّك بحث Google فهرستها.
  • إذا كان محرّك بحث Google يزحف إلى موقعك الإلكتروني كثيرًا، وهذا أمر مستبعد، يمكنك تخفيض معدّل الزحف إلى موقعك. ومن المفترض أن تكون هذه الحالات نادرة.
  • إذا كان موقعك الإلكتروني لا يزال يستخدم بروتوكول HTTP، نقترح عليك الانتقال إلى بروتوكول HTTPS، وذلك للحفاظ على أمان المستخدمين وأمان موقعك الإلكتروني.

مساعدة Google في فهم محتوى موقعك الإلكتروني

ضَع المعلومات الأساسية في نص وليس في رسومات على الموقع الإلكتروني. يستطيع محرّك بحث Google تحليل عدّة أنواع من الملفات وفهرستها، إلا أنّ النص يبقى العنصر الأكثر ضمانةً لمساعدتنا في فهم محتوى الصفحة. إذا كنت تستخدم محتوى غير نصي أو إذا كنت تريد تقديم إرشادات إضافية حول محتوى الموقع الإلكتروني، أضِف البيانات المنظَّمة إلى صفحاتك لمساعدتنا في فهم المحتوى الذي تنشره (وفي بعض الحالات، يمكنك تقديم ميزات بحث خاصة، مثل النتائج المنسّقة).

إذا كنت ملمًّا باستخدام HTML والترميز الأساسي، يمكنك إضافة البيانات المنظَّمة يدويًّا من خلال اتّباع إرشادات مطوّري البرامج. وإذا كنت تريد الحصول على مساعدة بسيطة، يمكنك استخدام مساعد ترميز البيانات المنظَّمة WYSIWYG لمساعدتك في إنشاء البيانات المنظَّمة الأساسية.

إذا لم تتمكّن من إضافة البيانات المنظَّمة إلى صفحاتك، يمكنك استخدام أداة &quot;تمييز البيانات&quot;، التي تسمح لك بتمييز أجزاء من الصفحة وإخبار Google بما يمثله كل قسم (فعالية أو تاريخ أو سعر وغير ذلك). وهذا الإجراء بسيط، ولكن يمكن أن يتوقف إذا غيّرت تصميم صفحتك.

يمكنك الاطّلاع على مزيد من المعلومات حول كيفية مساعدة محرّك بحث Google في فهم محتوى موقعك الإلكتروني.

اتّباع إرشاداتنا

الإرشادات المرتبطة بالمحتوى

إذا كنت تقدم أنواعًا معيّنة من المحتوى على موقعك الإلكتروني، إليك بعض الاقتراحات لعرضها على Google بأفضل طريقة:

إدارة تجربة المستخدم

يجب أن يكون هدفك الأساسي هو تقديم تجربة جيدة للمستخدم على موقعك الإلكتروني، علمًا أن تجربة المستخدم الجيدة تؤثر في ترتيب موقعك الإلكتروني. هناك عدة عناصر تساهم في توفير تجربة جيدة للمستخدم، وإليك بعض منها.

تنصح Google باستخدام بروتوكول HTTPS للمواقع الإلكترونية بدلاً من بروتوكول HTTP لتحسين مستوى الأمان للمستخدم والموقع الإلكتروني. يمكن وضع علامة على المواقع الإلكترونية التي تستخدم بروتوكول HTTP على أنها "غير آمنة" في متصفّح Chrome. يمكنك الاطّلاع على الإرشادات المتوفرة حول تأمين موقعك الإلكتروني باستخدام HTTPS.

تأكَّد من أنّ موقعك الإلكتروني يعمل في متصفّحات مختلفة ويتوافق مع أنظمة أساسية مختلفة.

يفضّل المستخدمون عادةً الصفحة السريعة على الصفحة البطيئة. يمكنك استخدام تقرير &quot;مؤشرات أداء الويب الأساسية&quot; للاطّلاع على أرقام الأداء على مستوى الموقع الإلكتروني، أو إحصاءات PageSpeed لاختبار أداء الصفحات الفردية. ويمكنك الحصول على مزيد من المعلومات حول إنشاء صفحات سريعة على موقع web.dev. وننصحك كذلك باستخدام صفحات AMP للصفحات السريعة.

الاعتبارات المتعلقة بالأجهزة الجوّالة

بما أنّ طلبات البحث على الأجهزة الجوّالة تتجاوز طلبات البحث على أجهزة الكمبيوتر المكتبي، من المهم أن يكون موقعك الإلكتروني متوافقًا مع الأجهزة الجوّالة. يستخدم محرّك بحث Google في الوقت الحالي برنامج زحف للأجهزة الجوّالة بوصفه برنامج الزحف التلقائي للمواقع الإلكترونية. تعرَّف على كيفية جعل موقعك الإلكتروني متوافقًا مع الأجهزة الجوّالة.

يمكنك أيضًا الاطّلاع على هذه الصفحات الإضافية حول استخدام الأجهزة الجوّالة على Google، بما في ذلك السلوك على الهواتف العادية، وآلية عمل ميزة &quot;اقتراحات من Google‏&quot; على الأجهزة الجوّالة، وقراءة الإرشادات المتعلقة بالإعلان صراحةً عن أي رسوم يتم فرضها على الأجهزة الجوّالة على موقعك الإلكتروني لمنع ظهور أي تحذيرات في متصفّح Google Chrome.

التحكّم في شكل ظهور المحتوى في البحث

توفّر Google أنواعًا متعدّدة من ميزات نتائج البحث والتجارب في محرّك بحث Google‏، بما في ذلك نجوم المراجعات ومربّعات بحث المواقع الإلكترونية المضمّنة وأنواع النتائج الخاصة لأنواع معيّنة من المعلومات، مثل الفعاليات أو وصفات الطعام. تعرَّف على الميزات الملائمة لموقعك الإلكتروني وحاوِل تطبيقها. يمكنك توفير رمز مفضّل لعرضه في نتائج البحث الخاصة بموقعك الإلكتروني. ويمكنك أيضًا تقديم تاريخ المقالة لعرضه في نتائج البحث.

واحرص على قراءة المقالات المتوفرة حول كيفية مساعدة Google في عرض روابط عناوين ومقتطفات جيدة. ويمكنك أيضًا الحد من طول المقتطف أو حذفه تمامًا، إذا أردت ذلك. تعرَّف على طريقة استخدام العلامات الوصفية للحدّ من استخدام النص أو الصور عند إنشاء مقتطفات لنتائج البحث.

إذا كنت أحد ناشري الصحف الأوروبية، عليك إخبار Search Console.

استخدام Search Console

تقدّم خدمة Search Console مجموعة من التقارير لمساعدتك في تتبُّع وتحسين أداء موقعك الإلكتروني على محرّك بحث Google. يمكنك الاطّلاع على مزيد من المعلومات عن التقارير التي يجب استخدامها.